أحلى صحبة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مرض النسيان و كيفية علاجه

اذهب الى الأسفل

مرض النسيان و كيفية علاجه Empty مرض النسيان و كيفية علاجه

مُساهمة من طرف سهيلة احمد الإثنين يونيو 22, 2020 12:27 pm

مرض النسيان

يعتبر مرض النسيان نعمة من نعم الله فلولاه لما انتهت حسرة أو مصيبة أو حزن ولا نسي انسان حقد حمله في قلبه من جهة أخيه ولا تمتع بمتاع من أمور الدنيا مع تذكر المصائب والأحزان والهموم التي قد يعايشها الإنسان في هذه الحياة ولكن في بعض الأحيان قد يتحول الى مشكلة.

وكتعريف مبسط للنسيان فهو عدم القدرة استحضار معلومة من المعلومات عند الحاجة اليها

أنواع للنسيان
1. النسيان السلبي
ويكون للإنسان دور واضح في تذكر ما نسيه من عدمه وذلك من خلال نركيزه على المعلومات وسطحية تعامله مع مفردات تفاصيل الحياة
2. النسيان الإيجابي
وهذا النوع خارج عن ارادة الإنسان لأسباب وظروف موضوعية خاصة ومظهر من مظاهر رحمة الله عز وجل علةى الانسان في حالة المصائب والأوجاع والشدائد جيث لولاه لكانت حياته كلها أوجاع وظلمات بكل تفاصليها وابعادها وسيجد صعوبة بالغة في استمراريتها بسبب عدم النسيان
3. التناسي
والذي له وجهان أحدهما سلبي في حالة تظاهر الإنسان بالنسيان وهو في الحقيقة متناس والفرق واضح حيث أن الناسي تكون صورة الشئ غائبة عنده بينما المتناسي تكون صورة عنده حاضرة ولكن لا يعير أهمية للموضوع حيث يصبح بحكمه ناسي وقد أشار لذلك الباري عز وجل في كتابه الكريم بسورة طه ''وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124) قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنْتُ بَصِيرًا (125) قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنْسَى (126)'' الأيات.

علاج مقترح للنسيان

وكعلاج مقترح لهذا المرض من ناحيته الإيجابية ما رأيك أن تدون ما تريد تذكره في مذكرة أو على هاتفك أو حاسوبك.
وقد وردت سورة بالقرأن تعالج مشكل النسيان حيث ورد عن ابن هاشم في السيرة "قال: بينما ابن عباس في مسجده يعلم الناس وهم محتبكون به اذ دخل عليهم شاب رث الثياب متسخ البدن قد علا صوتة يهذي بكلام غير مفهوم فعرفه الناس فقاموا ينهرونه وهموا بإخراجه من المسجد فقال لهم ابن عباس:ماخبر هاذا الشاب؟ قالو له انه شاب في الثلاثين من عمره قد ذهب عقله في يوم وليلة واصبح كما ترى مجنونا لايعي مايفعل فقال لهم صاحب رسول الله صل الله علية وسلم: ادنوه مني فلما مثل بين يديه وضع ابن عباس يده على راسه وقرأ عليه ''سورة يس ''فما انتهى منها حتى قام الشاب وما به شيء وقد شفي تماما ورجع اليه عقله , فسأل الناس ابن عباس ماقرأت علية فقال :

سورة قال عنها رسول الله (صلى الله علية وسلم) هي قلب القران وودت انها بقلب كل مسلم. وهنا نربط هذه الحادثة بقول شيخ الاسلام ابن تيمية حيث قال: كنت اذا تعسر علي حفظ شيء معين اضعه جانبا وافتح المصحف على (سورة يس) فأقرأها فما ان اتمها حتى ارجع للتي كنت احفظها فأقرأها من مرة واحدة فأحفظها.

سهيلة احمد

المساهمات : 1197
تاريخ التسجيل : 18/06/2020

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى